الصفحات

الأربعاء، 8 أغسطس، 2012


S.Yousif Almuhafda


Bahrain عائلة تترك منزلها في توبلي بسبب سياسة وزير الداخلية البحرني في اطلاق الغازات السامة على المنازل كعقاب جماعي


 

عائلة تترك منزلها في توبلي بسبب «مسيلات الدموع»

الوسط - محرر الشئون المحلية
طلقة مسيلات دموع وقد استقرت في الغرفة
شكت عائلة من تضرر منزلهم الواقع في منطقة توبلي بفعل غازات مسيلات الدموع، إذ قال أحد أفرادها لـ « الوسط» يوم أمس (الثلثاء 7 أغسطس/آب2012) إن منزلهم تعرض لطلقة مسيلات الدموع إثر مناوشات جرت في المنطقة بين قوات حفظ الأمن وعدد من المحتجين أدت إلى اضطرار من يقطن في المنزل لمغادرته بعد أن امتلأ برائحة الغازات المنبثقة من طلقة الغاز المسيل للدموع والتي أطلقت على منزلهم عبر نافذة المجلس المطل على الشارع.
وأشار إلى أن العائلة والمكونة من 13 فرداً، بينهم والده المريض وأخته المصابة بمتلازمة داون اضطروا جميعاً لترك المنزل واللجوء للشارع بعد أن امتلأت رائحة المنزل بالغازات، وأن أحد أفراد العائلة قام بدخول المجلس وفتح الأبواب والنوافذ لتخرج الرائحة معرضاً نفسه للاختناق، على حد وصفه.


صحيفة الوسط البحرينية - العدد 3623 - الأربعاء 08 أغسطس 2012م الموافق 20 رمضان 1433هـ











ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق