الصفحات

الثلاثاء، 15 مايو، 2012


S.Yousif Almuhafda
 
 
تضرر منزل بقرية بوقوة بعد اندلاع حريق فيه بفعل مسيل الدموع الذي تطلقة عصابات المرتزقة الاجانب كعقاب جماعي ‎‏ ‎

تضرر منزل بقرية بوقوة بعد اندلاع حريق فيه بفعل مسيل الدموع

بوقوة - محمد الجدحفصي
آثار الحريق جراء مسيل الدموع
أدى اختراق عبوة للغاز المسيل للدموع فجر أمس الاثنين (14 مايو/ أيار 2012) نافذة منزل بقرية بوقوة، لاندلاع حريق فيه وأسفر ذلك عن تضرر أجزاء كبيرة منه، قبل أن يتمكن أفراد العائلة من إخماد الحريق بمساعدة بعض الأهالي ولم تسجل أي إصابة بشرية بالحادث.
وعن تفاصيل الواقعة، قال الشاب علي حسن لـ «الوسط» يقطن في المنزل نحو 20 شخصاً موزعين على 7 عائلات، وقد تفاجأنا فجر أمس باختراق عبوة للغاز المسيل للدموع زجاج نافذة صالة المنزل، وأدى ذلك لاشتعال حريق في محتويات الصالة قبل أن يتمكن عدد من أشقائي وبمساعدة أهالي القرية من إخماد الحريق الذي خلف أضراراً كبيرة بالمنزل».
وأضاف «قمت بعدها بتقديم بلاغ بمركز شرطة الخميس وقاموا بإعطائي ورقة صغيرة فيها رقم البلاغ ودون وجود توضيح لأسباب الحريق، وبالرغم من طلبي لهم بالحضور وانتداب فريق التحقيق الجنائي إلا أنهم اكتفوا بهذه الورقة، الأمر الذي يعرقل حصولنا على تعويض من قبل الجهات المعنية بوزارة الداخلية وخصوصاً أن مصير 20 شخصاً أصبح مهدداً بعد احتراق المنزل الذي يؤويهم».


 
صحيفة الوسط البحرينية - العدد 3538 - الثلثاء 15 مايو 2012م الموافق 24 جمادى الآخرة 1433هـ








ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق