الصفحات

الخميس، 30 أغسطس، 2012


S.Yousif Almuhafda


المعتقلين جواد المحاري و اخية ميثم المحاري معتقلين ظلما في قضايا مفبركة و ادارة سجن جو عنبر 5 في سجن 4 يمارسون التضييق عليهم في اتصالاتهم

 
لا يزال يتعرض الشيخ محمد علي المحفوظ امين عام جمعية العمل الاسلامي الى المضايقات و منعة من الاتصال و هو ما يثير القلق اكثر

الشيخ المحفوظ يمنع عن الاتصالات بذويه و عزله في إقامة خاصة بسجن جو

منع الاتصالات عن الشيخ المحفوظ ... وعائلته قلقه على صحته


صوت المنامة – خاص
قال حسين المحفوظ أبن الأمين العام لتيار "أمل" الشيخ محمد علي المحفوظ إنه "بعد منع والده من الاتصال بهم، فإنهم قلقون على صحته خاصة وأن صحته تدهورت أكثر من مرة في الأشهر السابقة".
فيما اعتبرت "أمل" عبر موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" ما يجري على المحفوظ هو "استمرار لسياسة الانتقام لمواقفه الصلبة والتاريخية حتى وهو داخل السجن".
وكان شهود نفي أكدوا أمام محكمة الاستئناف العليا في قضية كوادر جمعية العمل الإسلامي (أمل)، بتعرض المتهمين للتعذيب، فيما بيّن آخرون طريق القبض على المتهمين وما تعرضوا له من سوء معاملة بالإضافة إلى توجهات المتهمين بنبذ العنف، والالتزام بالسلمية.
وقد حددت المحكمة 10 سبتمبر 2012 موعداً لتقديم محامي المتهمين مرافعاتهم الدفاعية.
وكانت محكمة السلامة الوطنية قد حكمت على أمين عام الجمعية الشيخ محمدعلي المحفوظ ورفاقه بالسجن مُدداً تتراوح ما بين 10 و5 سنوات.
ووجهت محكمة السلامة الوطنية، تهماً عدة لكوادر الجمعية، وهي "الترويج لقلب نظام الحكم بالقوة وبوسائل غير مشروعة، واللجوء إلى المسيرات وتحشيد التجمهرات لمقاومة السلطات، والتحريض على الامتناع عن العمل".









ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق